أخبار

مستويات البطالة في ازدياد بالشرق الأوسط وخاصة بين الشباب السعودي

Resize37

يكافح الشرق الأوسط في ظل الأزمات الاقتصادية الحالية من أجل خلق فرص عمل كافية للسكان، وبالتحديد في القطاع الخاص.

تحدث تقرير جديد لبنك أمريكا ميريل لينش عن معدلات البطالة في الشرق الأوسط بين الشبان وتبين أن المنطقة لديها واحد من أعلى معدلات البطالة في العالم، وبالتالي فأغلب الشبان ينتهي بهم الأمر بالتكاسل أو القيام بالأعمال غير الرسمية.

يقول التقرير بأن القطاع الخاص بالشرق الأوسط وافريقيا مازال بحاجة للتطوير في مجال خلق فرص العمل الرسمية الكافية أما القطاع العام والذي يعد المرجع الرئيسي لكل المتخرجين حديثاً لإيجاد فرص العمل فهو مكتظ للغاية.

أما بالنسبة للتدريب المهني فيتحدث التقرير عن المشاريع الرائدة في هذه التدريبات بأنها تظهر يظهر نتائج إيجابية ولكنها بالوقت نفسه تفتقر للاستدامة كما أن أنظمتها التعليمية في التدريبات المهنية قديمة ومستخف بها للغاية.

بناءً على الدراسة فإن الشرق الأوسط ينفق على مجال التعليم 84 مليار دولار، وهي تعادل نسبة 9% من أجمالي الإنفاق العالمي، ولهذا فإن عدم تدارك وترميم مستوى التعليم في البلدان ذات الدخل المنخفض/المتوسط قد تشكل تهديداً على مستوى الأمن في الشرق الأوسط.

كما أن التحسينات في التعليم الثانوي والعالي ومحاولة زيادة الفرص للوصول إلى سوق العمل كلها عمليات صعبة للغاية.

فوفقاً للجنة التربية والتعليم التابعة للأمم المتحدة فإن هذا الأمر سيسبب زيادة نسب الفقر واستمرارها عبر الأجيال بالإضافة إلى ترك شباب الغد دون المعرفة والمهارات التي يحتاجونها للمساهمة في مجتمعاتهم واقتصاد بلادهم.

فمثلاً يتوقع تقرير جديد بوصول مستوى البطالة بين الشباب في المملكة العربية السعودية إلى أكثر من 42% في عام 2030.

وقد أوضح التقرير الخاص بميريل لينش نقطة مهمة للغاية وهي السباق العالمي لجذب أفضل المواهب ومنع هجرة الأدمغة مضيفاً بأن دول مثل الامارات وقطر مازالت تقدم عوامل جذب للعمال للهجرة، وذلك بفضل أنظمتها المعفاة من الضرائب.

اضغط لكتابة تعليقك

اترك رداً

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Most Popular

compareit4me.com منطقة حرة ذ.م.م، برج الفجيرة، الفجيرة، الإمارات العربية المتحدة.

المعلومات المُدرجة على compareit4me.com مزودة لغرض التوضيح فقط. الأسعار و النسب قابلة للتغير بناءً على وضعك الراهن. يجب عليك التحدث إلى اختصاصي قبل أخذ اي شكل من أشكال التمويل.

الآثار المترتبه في حالة عدم الدفع: في حال عدم قدرتك سداد المبلغ الذي يتوجب عليك، يحق للبنك الذي قد تعاملت معه برفع إدعاء عليك مما قد يؤثر سلبياً في المستقبل إذا أردت الإقتراض من بنك آخر في في دولة الإمارات.

منزلك قد يكون عِرضه للإسترجاع إذا لم تقم بالإلتزام بالدفعات المترتبه عليك من قبل البنك.

© 2017 compareit4me.com. جميع الحقوق محفوظة.

إلى الاعلى